Sunday, 16/12/2018 | 6:30 UTC+3
صحيفة أصداف

إحباط محاولة تهريب حوالي ثلاثين كيلو جرام من الذهب لدولة مجاورة

كتب / عبدالقادر باكاش

ضبطت شرطة مكافحة التهريب التابعة لهيئة الجمارك السودانية  أكثر من (29) كيلو جرام من الذهب  الخالص شمال بورتسودان في طريقها للتهريب إلي دولة مجاورة  ، وأكدت مصادر (أصداف ) أن المحاولة كانت عبر تخبئة عدد (12) سبيكة مختلفة الأوزان تزن 29 كيلو 450 جراماً في  جوالين زيوت عربات ومحاولة العبور للحدود عبر دراجة نارية اوقفتها قوة من شرطة المكافحة بإشراف مدير دائرة جمارك البحر الأحمر اللواء شرطة حقوقي مصطفي حسن العبد  ومدير شرطة المكافحة .
 وكشفت المصادر أن القوة بقيادة ضابط وافراد من ضباط الصف والجنود قامت بمطاردة  المتهم الذي تمكن من الهروب والفرار بجلده داخل المنطقة الجبلية وتمكنت من ضبط المحتويات وجاري البحث عن المتهم .
في الاثناء إمتدح  والي ولاية البحر الأحمر الأستاذ الهادي محمد علي الدور الرائد لهيئة الجمارك السودانية في دعم وحماية الاقتصاد الوطني إلي جانب دورها في التنمية وخدمة المجتمع وذلك لدي تفقده للكميات المضبوطة بمعية اللواء شرطة دكتور بشير الطاهر بشير رئيس هيئة الجمارك السودانية ومدير شرطة الولاية اللواء شرطة حقوقي محمد موسي عمر ومدير العمليات الجمركية ومدير مكافحة التهريب وعدد من القادة العسكريين والمدنيين





تابعنا علي

كلمة رئيس التحرير

كشفافية عين وليدٍ لم ترصد أي شيء بعد، نرقب المستقبل في هذا العام الجديد، وكأن لا سابق معرفي لدينا.. ولكن هل حقا مستقبلنا غير متوقع؟! في نظرة أولية -تناسب عدد الأوائل الذي بين يديك- للمنجز الإنساني الذي توصل إليه البشر عبر حضارات متباينة البيئات والأزمنة، نجد أننا نقف على أعتاب مستقبل لا يقل إبهارا أو غموضا عما حققه الإنسان في عصور سابقة، عندما رسم على جدران كهفه ما كان يجول في خاطره، وعندما قرر أن يحلق خارج الأرض ليكتشف العدم، وعندما سعى للغوص في بدايات دماغه الأولى.