Wednesday, 20/2/2019 | 5:41 UTC+3
صحيفة أصداف

إعلان عطاء رقم (2/2019) هناكر الحرفيين

ولاية البحر الأحمر

وزارة المالية  والاقتصاد والقوي العاملة

إدارة الشراء والتعاقد

إعلان عطاء رقم (2/2019) هناكر الحرفيين

يرغب السيد / مدير عام وزارة المالية والاقتصاد والقوي العاملة بولاية البحر الأحمر عن طرح عطاء  صيانة هناكر الحرفيين  وفقا للشروط العامة التالية :-

  • يمكن الحصول علي كراسة مواصفات العطاء من مركز البحر الأحمر الاستشاري أثناء ساعات العمل الرسمية وذلك بعد سداد رسوم البالغة(750)ج سوداني لا ترد خلال فترة طرح العطاء ابتداء من يوم 22/1/2019م حتي5/2/2019م
  • دفع تامين مبدئي قدره(2%) من قيمة العطاء بشيك معتمد أو خطاب ضمان بنكي غير مشروط ساري المفعول طيلة فترة العطاء وغير قابل للإلغاء علي أن يكمل إلي 10%لمن يرسو عليه العطاء ويرد لمن لا يرسو عليه العطاء.
  • إرفاق الدمغة القانونية
  • صورة من شهادة تسجيل الشركة أو اسم العمل.
  • أصل شهادة إبراء ذمة من ديوان الزكاة
  • أصل شهادة خلو طرف من ديوان الضرائب سارية المفعول
  • صورة من التسجيل في القيمة المضافة
  • الرقم التعريفي الضريبي
  • شهادة المقدرة المالية
  • السيرة الذاتية للشركة
  • أن تكون الأسعار المقدمة نهائية شاملة القيمة المضافة وغير قابلة للزيادة حتى نهاية الفترة الزمنية للعقد.
  • أن يتضمن العرض كافة البيانات والمواصفات الفنية المطلوبة حسب ما جاء بالكراسة علي أن تكون العروض بالجنيه السوداني
  • لا يقبل العطاء إلا في الكراسة المعتمدة من مركز البحر الأحمر الهندسي الاستشاري
  • يوضع العطاء في مظاريف مغلقة ومختومة بالشمع الأحمر
  • إرفاق أصل+صورة من كراسة العطاء المعتمدة من مركز البحر الأحمر الهندسي الاستشاري
  • تسلم مظاريف العطاء بالإدارة العامة للشراء والتعاقد والتخلص من الفائض بولاية البحر الأحمر (شمال مكتب ضرائب شرق)
  • ينتهي التقديم للعطاء في تمام الساعة 12 ظهرا من يوم الثلاثاء 5 /2/2019م
  • تفتح المظاريف في تمام الساعة الواحدة ظهرا من يوم الثلاثاء 5/2/2019م بمباني الإدارة العامة للشراء والتعاقد.
  • يجوز لممثل الشركات المتقدمة حضور جلسة فتح المظاريف أو من ينوب عنه كتابة
  • أي عرض غير مستوفي الشروط العامة أعلاه لن ينظر فيه
  • مدير عام وزارة المالية والاقتصاد والقوي العاملة غير مقيد بقبول اقل أو أي عطاء أخر

 

 

      محمد احمد ادم

مدير عام وزارة المالية والاقتصاد والقوي العاملة

بولاية البحر الأحمر





تابعنا علي

كلمة رئيس التحرير

كشفافية عين وليدٍ لم ترصد أي شيء بعد، نرقب المستقبل في هذا العام الجديد، وكأن لا سابق معرفي لدينا.. ولكن هل حقا مستقبلنا غير متوقع؟! في نظرة أولية -تناسب عدد الأوائل الذي بين يديك- للمنجز الإنساني الذي توصل إليه البشر عبر حضارات متباينة البيئات والأزمنة، نجد أننا نقف على أعتاب مستقبل لا يقل إبهارا أو غموضا عما حققه الإنسان في عصور سابقة، عندما رسم على جدران كهفه ما كان يجول في خاطره، وعندما قرر أن يحلق خارج الأرض ليكتشف العدم، وعندما سعى للغوص في بدايات دماغه الأولى.