Sunday, 16/12/2018 | 5:50 UTC+3
صحيفة أصداف

الافارقه على اعتاب وداع دوري الاولى ..

بات في حكم المؤكد ان يودع فريق الافارقه دوري الدرجه الاولى ويهبط للثانيه مباشره مالم تحدث معجزه حقيقيه خاصه وهو في رصيده اربع نقاط فقط وتبقت له اربع مباريات يحتاج فيها لمعجزه حقيقه للمحافظه على حظوظه من اجل البقاء بالرغم من ان الفارق بينه وبين اقرب فريق له  سبع نقاط كامله حيث يملك الجهاد والامل والشبيبه احدى عشر نقطه .
ويحتاج الافارقه لتعثر تلك الفرق الثلاثه مع ضرورة فوزه في جميع مبارياته الاربع .
قطب النادي خالد عبدالرحمن شن هجوما عنيفا على التحكيم وقال بأنه السبب الاول في هزائم الفريق واضاف :
لثلاث مواسم متتاليه ظللنا نعاني من ظلم وترصد الحكام وخاطبنا اتحاد الكره اكثر من مره وقدمنا لهم مذكرات احتجاج ولكنهم لم يحركوا ساكنا للاسف الشديد ولا اعرف ماذا يريد الحكام من نادي الافارقه .





تابعنا علي

كلمة رئيس التحرير

كشفافية عين وليدٍ لم ترصد أي شيء بعد، نرقب المستقبل في هذا العام الجديد، وكأن لا سابق معرفي لدينا.. ولكن هل حقا مستقبلنا غير متوقع؟! في نظرة أولية -تناسب عدد الأوائل الذي بين يديك- للمنجز الإنساني الذي توصل إليه البشر عبر حضارات متباينة البيئات والأزمنة، نجد أننا نقف على أعتاب مستقبل لا يقل إبهارا أو غموضا عما حققه الإنسان في عصور سابقة، عندما رسم على جدران كهفه ما كان يجول في خاطره، وعندما قرر أن يحلق خارج الأرض ليكتشف العدم، وعندما سعى للغوص في بدايات دماغه الأولى.