Wednesday, 16/1/2019 | 11:14 UTC+3
صحيفة أصداف

تجار بالسوق الموازي استقرار ملحوظ في أسعار الصرف

سجلت أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنية السوداني استقرارا ملحوظا بمنافذ السوق الموازي بصالة القدوم بميناء الأمير عثمان دقنة  وباسواق الصينية بحي دقنة  ( منطقة الفنادق)  بسواكن وقال عدد من تجار السوق الموازي  (  السوق الأسود )  ببورتسودان وسواكن لاصداف شهدت أسعار شراء وبيع العملات الحرة استقرارا خلال الأربعة أشهر الماضية وكشف التاجر م م ح عن انخفاض سعر شراء الريال من 5350 الي 4800 وانخفاض سعر البيع من 5450 الي 4840 جنينة وأشار إلي انخفاض سعر شراء الدولار الأمريكي من 2200ج الي مابين 17900 – 1800 وانخفض سعر بيع الدولار من 2300 الي 18100 – 18200 كاعلى سقف للبيع وقال التاجر أ ج م أن استقرار سعر الصرف في حد ذاته ميزة إيجابية من شأنها إزالة توجس المستثمرين والتجار من ظاهرة تقلب سعر صرف العملة الوطنية كما أن استقرار سعر الصرف يمكن أن يحقق ولو للمدى المتوسط انخفاض في أسعار السلع والخدمات





تابعنا علي

كلمة رئيس التحرير

كشفافية عين وليدٍ لم ترصد أي شيء بعد، نرقب المستقبل في هذا العام الجديد، وكأن لا سابق معرفي لدينا.. ولكن هل حقا مستقبلنا غير متوقع؟! في نظرة أولية -تناسب عدد الأوائل الذي بين يديك- للمنجز الإنساني الذي توصل إليه البشر عبر حضارات متباينة البيئات والأزمنة، نجد أننا نقف على أعتاب مستقبل لا يقل إبهارا أو غموضا عما حققه الإنسان في عصور سابقة، عندما رسم على جدران كهفه ما كان يجول في خاطره، وعندما قرر أن يحلق خارج الأرض ليكتشف العدم، وعندما سعى للغوص في بدايات دماغه الأولى.