Thursday, 13/12/2018 | 6:36 UTC+3
صحيفة أصداف

هل تحظى صناعة النقل البحري بالاهتمام المطلوب!

بعد اجتماعات التدقيق البحري :

        هل تحظي صناعة النقل البحري بالاهتمام المطلوب

 

ثقافة صناعة النقل البحري – تستوجب فعل مضاعف ومتصاعد من قبل كافة الجهات المعنية المشاركة في هذا القطاع .

        فكثير من التوصيات التي انبثقت عن اللجان – طالبت بضرورة إعطاء قطاع النقل البحري الأهمية التي يستحقها من خلال خلق منصب سيادي تحدد مهامه في كيفية تطوير هذا القطاع الحيوي الذي يمكن أن يكون رافداً أساسياً في ميزان الدخل القومي ومن ثم تحسين مؤشر الأداء الاقتصادي .

        فقطاع النقل البحري – يسهم في تحسين صورة الدولة من خلال المشاركة الفاعلة في المؤتمرات والمنظمات ذات الصلة ومن خلال أنفاذ المتطلبات الدولية التي تستلزم تعاون الدول مما يشكل سياجاً لبناء علاقات قوية ذات منافع مشتركة ومتبادلة .

        لذا يجب أن تتضافر الجهود من قبل أسرة الموانئ في وجوب أن يكون قطاع النقل البحري حاضراً في منصات الاهتمام .





تابعنا علي

كلمة رئيس التحرير

كشفافية عين وليدٍ لم ترصد أي شيء بعد، نرقب المستقبل في هذا العام الجديد، وكأن لا سابق معرفي لدينا.. ولكن هل حقا مستقبلنا غير متوقع؟! في نظرة أولية -تناسب عدد الأوائل الذي بين يديك- للمنجز الإنساني الذي توصل إليه البشر عبر حضارات متباينة البيئات والأزمنة، نجد أننا نقف على أعتاب مستقبل لا يقل إبهارا أو غموضا عما حققه الإنسان في عصور سابقة، عندما رسم على جدران كهفه ما كان يجول في خاطره، وعندما قرر أن يحلق خارج الأرض ليكتشف العدم، وعندما سعى للغوص في بدايات دماغه الأولى.