Sunday, 16/12/2018 | 5:21 UTC+3
صحيفة أصداف

وزير الدولة بوزارة الاعلام يتعهد بتدريب الصحفيين

الخرطوم / اصداف
 
أعلن وزير الدولة بالإعلام ياسر يوسف استعداد وزارارته لدعم تدريب وتأهيل الصحفيين بأكاديمية السودان لعلوم الاتصال بالتعاون والتنسيق مع المجلس القومي للصحافة والمطبوعات والاتحاد العام للصحفيين السودانيين  .

وقال يوسف خلال اجتماعه مع قيادة مجلس الصحافة والمطبوعات ولجانه المختصة بحضور نائب رئيس الاتحاد العام للصحفيين محمد الفاتح   ضمن مهامة الإشرافية على ملف الصحافة في الوزارة قال إن قضية التدريب ورفع كفاءة الصحفيين تعتبر من الشواغل الرئيسية للحكومة مشيرا إلي أن الصحافة تشهد مشاكل كبيرة في الجانب المهني قد تؤدي ليفقد القارئ ثقته في الصحافة وتابع أن الأخطاء لا تنتقص من أداء الصحفي بل يجب تدريبه ليتعلم الطريقة المثلى في تقديم مادة صحفية مهنية يحترمها القارئ وتبصر الدولة بمواطن الخلل في أجهزتها.

وأشار الوزير الي ان الحكومة تعي بأن هناك مشاكل  تواجه الصحافة في اقتصادياتها والمسؤلية الأخلاقية تحتم عليها التدخل من خلال حوار جاد وصولا لنتائج وحلول للمشاكل  ونوه الي انها سبق وأن ناشدت الناشرين لدمج الصحف لتستطيع دعمها وجدد  الدعوة لبحث الأمر في حوار عميق داخل البيت الصحفي.

وكشف ياسر يوسف عن اقتراب  إجراء تعديلات في قانون الصحافة والمطبوعات بتوسيع تعريف الصحافة بادخال الصحافة الإلكترونية  مؤكدا على أن القانون الجديد لن يكون خصما على حرية الصحافة بل ضامنا لها وفق مقررات الحوار الوطني.

وشدد على أهمية المواصلة في حوار بناء بين الحكومة والحقل الصحفي وصولا لمعادلة تجعل الصحافة تمارس دورها في الرقابة بحرية.





تابعنا علي

كلمة رئيس التحرير

كشفافية عين وليدٍ لم ترصد أي شيء بعد، نرقب المستقبل في هذا العام الجديد، وكأن لا سابق معرفي لدينا.. ولكن هل حقا مستقبلنا غير متوقع؟! في نظرة أولية -تناسب عدد الأوائل الذي بين يديك- للمنجز الإنساني الذي توصل إليه البشر عبر حضارات متباينة البيئات والأزمنة، نجد أننا نقف على أعتاب مستقبل لا يقل إبهارا أو غموضا عما حققه الإنسان في عصور سابقة، عندما رسم على جدران كهفه ما كان يجول في خاطره، وعندما قرر أن يحلق خارج الأرض ليكتشف العدم، وعندما سعى للغوص في بدايات دماغه الأولى.